تقييمات

تقييم Digimon Story: Cyber Sleuth – Hacker’s Memory

بعد الحضور القوي ل Next Order و Cyber Sleuth خلال السنتين الماضيين، Bamco تقوم بإصدار لعبة ثالثة من سلسلة ديجيمون على البلايستيشن 4.

– قصة ممتازة

بسلسة Cyber Sleuth هو أنها تحتوي على قصة ممتازة لإنها، على عكس الألعاب الأخرى مثل سلسة World، لم تعتمد فقط على جانب تدريب وتطوير الديجيمونات فقط وإنما أضافت جانب آخر وهو جانب التحريات والتحقيق حيث أن القصة تركز على محقق إلكتروني في الجزء الأول وفريق من الهاكرز في هذا الجزء وكلما أنهيت قضايا أكثر، كلما تقدمت في القصة إلى أن تكتشف اللص الحقيقي الذي سرق الـavatar الخاص بك في بداية اللعبة.

بالإضافة لهذا، القصة هنا ساعدت على توضيح بعض أحداث الجزء الماضي مثل من كان أعضاء فريق Arata القديم ولماذا تركهم بالضبط.

-مهام جانبية متنوعة

للعبة تعتمد على نظام مهام جانبية مشابه لسلسلة ياكوزا حيث أن أغلب المهام مميزة ومتنوعة وتتراوح من المهام المضحكة مثل ملاحقة cosplayer متنكر في أنحاء طوكيو إلى مهام جدية مثل القبض على طالب أجبر زملائه على الإنتحار الجماعي.

– تنوع أسلوب القتال

أسلوب القتال المعتمد في اللعبة هو ال turn-based RPG التقليدي إلا أن كثير من المهام تستخدم نظام الـTactical RPG بصورة مبسطة حيث سيطلب منك تشكيل فريق من 3 أعضاء وخوض معركة ديجيمون المطلوب منها أنك تحتل أكبر مساحة ممكنة لتجمع عدد النقاط المطلوب للفوز، أيضا يوجد نوع أخر من القتال يعتمد على الاستيلاء على أعلام الفريق الخصم لإضعافه قبل مواجهة زعيمه.

 

– الديجيمونات الجديدة المنوعة

Hacker’s Memory تقدم اكثر من 100 ديجيمون جديد بالإضافة إلى ال240 ديجيمون المستمرين من الجزء الماضي ليصل العدد إلى 340 مرافق رقمي تقدر على تدريبه، تطويره واستخدامه في القتال. بعض هذي الديجيمونات الجديدة بالتحديد تعتبر جديدة كليا وهذي اللعبة هي أول ظهور لهم.

 

– خيارات التعديل المختلفة

هذي القدرة والتي تعتبر الأولى من نوعها في تاريخ السلسلة (بإستثناء ألعاب الmmo) تمكنك من تغيير شكل شخصيتك بالإضافة إلى شكل ديجيموناتك أيضا مما يعطيهم ستايل مميز وجميل. بالإضافة للقدرة على إستيراد ملفك من الجزء الماضي واستخدامه هنا: وهي خاصية ممتازة وسهلة لتسهيل تجميع الديجيمونات والميداليات للحصول على البلاتنوم حيث أنك ستحصل على جميع ديجيموناتك وميدالياتك من الجزء الماضي مباشرة بدل من أن تبدأ من الصفر.

– تصميم المراحل

أسوء جانب في سلسلة Cyber Sleuth هو تصميم المراحل بلا منازع. شكل المراحل في السلسلة ممل ويعتمد على المظهر الإلكتروني والمستوحى من ثلاثية أفلام Matrix بدل من أستخدام التصاميم من الألعاب القديمة وحتى الأنمي نفسه والتي تمتاز بتنوع المظاهر من الغابات والشواطئ، إلى البراكين والمناطق الجليدية، بالإضافة لهذا فإن المراحل أيضا كانت مملة من ناحية أنها فقط عبارة عن متاهات مكونة من خطوط مستقيمة وطرق مسدودة.

 

– ألغاز مملة وتمطيط بلا داعي للقصة

عنصر آخر كان ممل وهي الألغاز المطلوب حلها للتقدم في المراحل. كل الألغاز كانت مملة، متكررة وبسيطة بشكل محبط نوعا ما، خاصة وأن القصة كان بها نوع من التمطيط والحشو المبالغ فيه. كثير من الأحيان كنت أتجاهل قصص المهام الجانبية وأكتفي فقط بقراءة الخطوط العريضة.

8/10

ختاما، Hacker’s Memory هي مثل سابقتها في السلسة بالنسبة لي كبيرة جدا والذي هو شئ ممتاز بالنسبة لي ولكنه قد ينفر بعض الناس. اذا عجبك الجزء الماضي، أنصحك تجرب هذا الجزء بكل بثقة، تستاهل وقتك.

لاعب مخضرم ومختص بالألعاب اليابانية، لكن لا تسأله عن الألعاب الأجنبية ولا بيعطيك إجابته التقليدية: "غاسل يديني منها". أول جهاز لعب عليه كان الأتاري 2600 و تصنيفه المفضل هو الJRPGs.

No Comments Found

Leave a Reply