تقييمات

مراجعة Splatoon

بعد فترة طويلة جدا، نينتندو تقدم لعبة جديدة كليا مختلفة تماما عن الألعاب اللي نعرفها من الشركة وهذه اللعبة هي Splatoon. عنوان جديد من الشركة تدخل عن طريقها عالم ألعاب التصويب واللي كثرت خلال الفترة الماضية، لكن كما عودتنا نينتندو بأفكارها الغريبة والمختلفة عن المعهود واللي تحمل بصمات ولمسات فريدة فقط لـ Splatoon، جاءت اللعبة واستخدمت الحبر بدلا من الرصاص، فهل كان الحبرُ كافيا أن يجعل اللعبة ممتعة؟

– فكرة اللعبة الجميلة 

فكرة اللعبة إنك تستخدم الحبر في القتال والتخلص من العراقيل في شتى المراحل مثيرة جدا للإهتمام ونادرا نشوف ألعاب بمثل هذه الأفكار. إستمتعت جداً في إستخدام الحبر في مختلف الأماكن مع العديد من الأسلحة المختلفة “القليلة” الممزوجة ببعض الأفكار البسيطة الممتعة من هنا وهناك. متعتي الشخصية في اللعبة من ناحية الحبر , اني استمتعت في القتال وفي تعدي المراحل بنفس المتعة اللي أجدها في ألعاب التصويب الثانية اللي تستخدم الرصاص اللهم أن التجربة هنا بدون الدموية والكئابة والسوداوية المعتادة، على العكس تماما رسوم كرتونية وشخصيات مرحة وقتال يميل الى الضحك وألوان مختلفة للحبر وعالم حي كل هذا جعل اللعبة فريدة جدا من نوعها وأعطتها المتعة البريئة اللي يستمتع فيها الصغير والكبير معا. 

– صوتيات وألحان ممتعة 

أبداً ماكان في بالي أني ألعب اللعبة وممكن أستمتع بالجانب الصوتي فيها لكنها قدمت مستوى جيد جداً من هالناحية، وأخص بالذكر هنا صوت الحبر في مختلف الأسلحة واللي هو الصوت اللي نعرفه ويجي في بالك أول ما تسمع الكلمة. وكذلك الألحان المميزة جدا في اللعبة والغريبة في نفس الوقت بسبب أن أغلبها جاء مع تناسق نظام اللعب معها وكأن الموسيقى جزء من نظام اللعب سواء في حركة الشخصيات أو عند قتال بعض الزعماء. فهل الصوتيات والموسيقى كانت ممتعة؟ بالفم المليان نعم ونعم.

– لعب استراتيجي سريع

من الأشياء اللي حبيتها في Splatoon أنها لعبة سريعة جدا من ناحية الإستراتيجية واللي أقصده أنها ماتحتاج التعمق والتفكير كثيرا في الإستراتيجية التي عليك إستخدامها، لكن التغاضي عنها في نفس الوقت ممكن يكلف حياتك في كثير من المراحل أو عند الزعماء. كل اللي تسويه إنك تقاتل الكثير من الأعداء في منطقة صغيرة أو منطقة محصورة لكن تخلي في بالك إنه لازم تعمل شيئين في نفس الوقت: التخفي وتعبئة عُبوة الحبر. والحلو في الموضوع إنه لما تتخفى داخل الحبر رح تحقق هذيلا الشيئين في نفس الوقت الشيء الي أضاف متعة بالنسبة لي لما تكون في منطقة مزحومة بالأعداء من حيث استغلال الوقت بين التخفي وتعبئة الحبر وبين القتال أو تعدي عراقيل أو المنصات سريعة.

– طور تعدد اللاعبين غير 

نادرا شخصيا أهتم بطور تعدد اللاعبين أو طور الأونلاين في الألعاب لكن Splatoon قدمت فكرة حلوة في هذا الطور واللي يعتبر هو النظام الأساسي للعبة وليس طور القصة. هناك طورين فقط , طور فكرته أن هناك فريقين وكل فريق يحاول يلون المرحلة بالحبر الخاص فيه والفائز هو اللي ملون المرحلة بأكبر قدر ممكن من لون فريقه واستمتعت فيه شخصيا لأني ماحسيت إني لازم اسير أقتل أو اهاجم الفريق الثاني  مثل الي يصير في كل الألعاب تقريباً. الطور الثاني خاص بحماية منطقتك بالحبر واللي هو أيضا ممتع وقد يكون إدماني للبعض. وإيش الشي الرهيب الثاني في الأونلاين بشكل عام؟ مافي لاج أبداً واللعب سلس للغاية!

– محتوى قليل جدا

الشي اللي بالفعل ضايقني وحسيت أن فيه لا مبالاة من قبل المطور هو محتوى اللعبة. مُتعة اللعبة الكبيرة جداً لاقت حتفها بسكين قلة المحتويات، سواء تريد تتكلم عن الأسلحة في اللعبة القليلة جدا أو تتكلم عن قلة الأعداء واللي أغلبهم مكررين من أول مرحلة لنهايتها أو حتى أفكار المراحل نفسها والمتكررة بنسبة كبيرة في بعض المراحل. أول ماانهيت طور القصة قلت في نفسي: معقولة يانينتندو هذا المحتوى البسيط والقليل جداً؟ وللأسف أن وهذا الشي ينطبق أيضاً على لطور الأونلاين بسبب قلة الخرائط والأطوار والي رح يصلحوها عن طريق الإضافات طبعاً.

– عمر اللعبة القصير

اللعبة قصيرة جداً، خلصتها في أربع ساعات وأقدر أقولها بكل ثقة، صحيح أن عمر اللعبة قصير إلا أنه لو كان أطول من اللي موجود لكان الملل عليك بالمرصاد بسبب قلة المحتوى كما ذكرت سابقا. وليش اقول عمر اللعبة قصير هو عيب في اللعبة إذن؟ لأنه الضحية الثانية في اللعبة بسبب قلة المحتوى وهذا واضح جدا، إفتقار Splatoon للمحتوى “قد يكون” دفع المطورين للتقليل من عمرها ويكتفوا بأفكار بسيطة ولعب سريع فقط. لكن شخصيا مُؤمن لو أن اللعبة كان فيها أفكار كثيرة ونظام لعب أكثر من اللي موجود لكان من السهل أنها تصل لعشرات الساعات من اللعب بمتعة خالصة بعيدة عن الملل والتكرار. 

عطيت اللعبة 7 / 10 خليها في بالك واشتريها فقط اذا حاب تجرب شي جديد، وببساطة بداية لا بأس بها من نينتندو في خوض غمار ألعاب الشوتر بمثل هذه الأفكار الجميلة، لكن في نفس الوقت اللعبة محتاجة أفكار ومحتوى يعيد كتابتها بأسطر جديدة وأكثر جُرأة من اللي موجود حاليا. اذا كنت تريد تجرب شي جديد عليك كُليا بمتعة محدودة فاللعبة لك وأما اذا كنت تفكر انها لعبة من نينتندو وفيها أفكار مجنونة .. الخ فاللعبة لا تقدم شي من اللي في بالك. 

خريج جامعة السلطان قابوس , يعمل حاليا مهندس نفط . بدأ الألعاب من يوم ماكان صغير . عرف هذا العالم بدايةً من جهاز الأتاري وعاد من يومها طاح في الألعاب .يقول إنه سلسلة ميتال جير سولد هي أرقى ما أنتجته صناعة الألعاب

1 Comment

  • Spotlight

    السلام عليكم
    كيف الحال
    حبيت أخبرك انه أنا و كم واحد من الشباب الخليجيين مسوين قروب واتساب للعبة سبلاتون نتبادل فيها المعلومات و نلعب مع بعض
    اذا ودك تشاركنا في القروب رجاءا راسلني على الايميل بذكر معرفك لننتندو و عمرك و من وين ورقم الموبايل اذا حاب انضيفك للقروب.. القروب حاليا 5 أشخاص.. واحد بحريني و ثنين إماراتيين وواحد قطري وواحد سعودي..

    ايميل:
    bu_y3qob@hotmail.com
    او التويتر:
    @SplatoonArab

    و السموحة على الإزعاج

    Reply

Leave a Reply