تقييمات

مراجعة Hitman (حلقة Paris)

hITMA P

النسخة الي بنينا عليها المراجعة: البلايستيشن4

بإمكانك تسمع إنطباعنا للعبة في الحلقة: 159

مع الإعلان عن الجزء الجديد من Hitman، كان تردد Square في الإستثمار في اللعبة واضح من خلال الإعلان وخطة البيع التي لم تكن واضحة إلى حين تأجيلها مع نهاية إلي نهاية 2015، أخيراً وصلت اللعبة وعلى الرغم من بعض الإحباطات هنا وهناك إلا أنها قدمت تجربة مميزة للأسف أننا سننتظر لعدة أشهر لتجربتها بشكل كامل.

– الخيارات المتعددة في إنهاء المهام
اللعبة مبنية على نظام حلقات (ست حلقات مختلفة ستصدر في أبريل ومايو والباقي في ما تبقى من 2016)، الفكرة هنا أن كل حلقة هي مرحلة أو “عالم مفتوح” بحد ذاته بحيث أن بإمكانك إنهاء المهمة بطرق مختلفة منها ما هو سريع ولا يأخذ أكثر من ربع ساعة ومنها ما هو صعب ويتطلب ساعات من اللعب. في اللعبة بإمكانك تتسلل على أنك واحد من الحراس أو إنك تبحث عن الضيف الي ينتظره هدفك وتتنكر بلبسه أو إنك تُسقط الثُريا على الهدف في اللحظة المناسبة أو أنك تسمم شرابه… وخيارات كثيرة ثانية، متعة اللعبة تكمن لما تلعب اللعبة على راحتك وتأخذ ساعات وساعات في إستكشاف طرق جديدة للوصول للهدف وقتله.

– مظهر اللعبة وتصميمها المميز

مظهر اللعبة بشكل عام جيد جداً وليس بالشيء الذي سيشد إهتمام الكثيرين، ما شد إهتمامي شخصياً هي كمية الإهتمام الذي وُضع للتفاصيل في تصميم القصر والديكور سواءًا الداخلي أم الخارجي، Hitman من الألعاب القليلة الي أتأمل فيها الديكور الداخلي للبيوت لدرجة إني أهتم بالنظر حتى لـاللوحات الفنية المعلقة على الجدران، بالإضافة لهذا فإن حلقة Paris مبنية حول حدث خاص بالموضة وفور دخولك ستُحس بهذا الشيء سواء من ملابس الشخصيات فخمة أو حتى الموسيقى والأضواء في الخلفية.

– القيمة في العودة

قيمة اللعبة تكمن في العودة إليها بعد إنهاء المهام الرئيسية إستكشاف طرق جديدة لقتلها، وفوق هذا فإن اللعبة توفر لك المزيد من التحدي بدايةً بنمط Escalation الذي فيه عليك قتل هدف (مختلف عن الذي قتلته في المرة الأولى) وأنت متنكر بلباس معين وفوق هذا فإن عليك قتله بسلاح معين، Square تعد أيضاً بتقديم نمط Contracts قريباً الذي رأيناه سابقاً في Absolution الذي يُشبه السابق لكن الفرق هنا هو أن من يَصنع العقود هم لاعبين مثلك، بالإضافة لنمط جديد بإسم Exclusive Target الذي فيه يظهر هدف جديد لفترة معينة عليك قتله ومتى ما ذهب فإنه لن يعود مرة أخرى.

Hitman

– الذكاء الإصطناعي

على أن الذكاء الإصطناعي جيد في معظم الأحيان في اللعبة إلّا أنه بعد قضائك لوقت طويل فيها ستبدأ إكتشاف الأخطاء الكثيرة فيها، عالم اللعبة على الرغم من كثرة الشخصيات الأخرى فيه إلا أن 90% من هذه الشخصيات واقفة في مكانها ولا تتحرك في المنطقة، بالإضافة لهذا فإن الشخصيات (أحياناً الأهداف المهمة) لا تُعير أي إهتمام للتصرفات والأخطاء الغريبة التي تقوم بها أثناء اللعبة، هذه كانت من سلبيات Hitman Absolution التي للأسف وصلت لهذا الجزء، يعطي العالم شعوراً بالحيوية من بعيد لكن متى ما إقتربت منه ترى أنه شعور زائف لا أكثر.

– الخيارات التسويقية

مع إنهائك للجزء الأول من التجربة فإن أول ما ستشعر به هو أنك تريد المزيد منها، إذا ما نظرت لهذه التجربة بشكل منفرد فإنها ممتازة لكن هناك ما ينقصها وهذا راجع لخيار إصدارها بشكل حلقات، حيث أن الحلقة لا تُقدم قصة مثيرة ابداً للإهتمام بالإضافة لهذا فإن التجربة ككل تُعطيك شعور أن قرار جعل اللعبة تصدر على شكل حلقات لم يتم إلا بعد الإنتهاء من تطويرها.

في النهاية، Hitman تقدم تجربة ممتازة لمحبي ألعاب التخفي وطرق إغتيال كثيرة جداً تستحق قيمتها إذا ما كنت من هذا النوع من اللاعبين، مشكلة اللعبة الوحيدة في كونها مُجزّئة لعدة حلقات التي أتمنى مع صدورها كاملة بإنتهاء هذه السنة تعطينا تجربة تستحق هذه المخاطرة، خلّيها في بالك.

طالب جامعي، إهتمامه بالألعاب بدأ منذ أيام الفاميلي وكبر معه إلى اليوم، ما يهتم بنوع معين من الألعاب ويحب تجربة التجارب الجديدة وإهتماماته تمتد للتقنية والأفلام والمسلسلات والأنمي (بتاع كلو)، وشعاره في الحياة: إنجوووي.

No Comments Found

Leave a Reply