تقييمات

مراجعة The Witcher 3: Wild Hunt – Blood and Wine

Blo

النسخة الي بنينا عليها المراجعة: البلايستيشن 4

بإمكانك تسمع إنطباعنا للعبة في الحلقة: 167

The Witcher 3 كانت من أفضل ألعاب السنة الماضية بعالمها الممتاز بما فيه من قصة ممتازة وشخصيات محبوبة والتنوع الكبير جداً في المهام سواء الرئيسية منها أم الجانبية، في Blood and Wine وعد المطورين بتقديم محتوى كبير جداً يصل لحجم ألعاب كاملة أخرى والآن بعد التجربة يمكنني القول “بالفم المليان” أن أستوديو CDProjekt Red من أفضل الأستوديوهات في الساحة لأنها تفرض على اللاعب إحترامها بجودة المحتوى الذي تقدمه.

– قصة ممتازة وشخصيات محبوبة

أحداث الإضافة تجري في منطقة Toussaint الجديدة والتي إستدعت دوقتها البطل Geralt للتحقيق في أمر وحش يُثير الرعب في ساحات المدينة، أحداث القصة وتطوراتها بالإضافة للمناطق المختلفة التي تنقلك إليها كانت ممتازة جداً بالإضافة لأن نهاية اللعبة كانت مثالية جداً وأعجبتني بعد الرحلة الطويلة فيها. الإضافة قدمت عدة شخصيات جديدة أهمها الدوقة Anna Henrietta ومصاص الدماء Regis وعدة شخصيات ممتازة هي الأخرى، قد لا يصل مستواها والكاريزما التي تَُضيفها على الشاشة للشخصيات الجديدة الموجودة في إضافة Heart of Stone لكن الأحداث والتفاعل بينها ممتاز جداً.

– تحسّن في المظهر والإخراج

واحدة من الأشياء التي جذبتني بشكل كبير في اللعبة هو تحسن الإخراج في المقاطع السينمائية الموجودة في اللعبة بشكل لا أذكر تواجده في اللعبة الأصلية، زوايا الكاميرا البانورامية وحركتها أثناء الحوارات كانت من الأشياء التي أضافت بشكل كبير للعبة لدرجة تمنيت لو أن اللعبة إحتوت على Photo Mode لتعديل الصور ومشاركتها على الإنترنت، هذا ينقلنا لموضوع آخر هو أن اللعبة تحسّنت بصرياً بشكل كبير وهذا عائد لسببين أولهما أن منطقة Toussaint مستقلة بشكل كامل عن العالم والثاني أن الأستوديو طوّر في تقنيات المحرك الذي يستخدمه بحيث أن معالجة الظلال وغيرها تكون بشكل أفضل، أذكر أن The Witcher 3 كان مظهرها ممتاز عند صدورها لكن منظر المنطقة الجديدة أقل ما يُقال عنه خُرافي وفي أحيان كثيرة جداً أتوقف للتمعن في المناظر الخلابة للمدينة.

the-witcher-3-blood-and-wine-thumb

– إضافات الجيمبلاي وتحسين القوائم

واحدة من الإضافات الممتازة التي قدمتها الإضافة هي التحولات وهي تتوفر لك بعد إنهاء إحدى المهام الجانبية بحيث تُتيح لك إستخدام قدرات أكثر لشخصية Geralt، هذه القدرات مقسمة لتلك الموجودة في السابق وهي القتال والسحر والجرعات التي تصنعها بنفسك، بالإضافة لهذا فإن الإضافة جاء معها تحديث يغير من نظام القوائم يجعل تصنيف الأشياء الموجودة لديك أسهل بكثير بالإضافة لأن التنقل بينها صار أريح من العشوائية الموجودة في السابق.

– التنوع الممتاز في المهام جانبية والعالم حي

واحدة من الأشياء الي دائما أنادي بها في أي شيء متعلق باللعبة هو العالم الحي والمهام الجانبية المتنوعة في اللعبة وهذا يمتد بشكل أفضل للإضافة والمنطقة الجديدة بالإضافة لوجود أحداث عشوائية أكثر في المدينة، التنوع في المهام الجانبية يُدرّس من شدة تنوعه والتعمق فيه حيث أنها تنقلك من مساعدة حبيبة لإيجاد بقايا حبيبها إلى أن تقف بينما يقوم رسّام برسم لوحة فنية لك أو قتال وحش عملاق في إحدى الغابات، المهام في اللعبة تعطي بعد مختلف للتجربة وتضيف ساعات كثيرة جداً للعبة.

في النهاية إضافة Blood and Wine هي الشيء الي كنت أنتظره من الأستوديو لينهي به مسيرته مع اللعبة، مع كل إضافة يزداد إحترامي للأستوديو وأعتقد بأن أغلبكم قرأ العبارة بأن “الأستوديوهات تصدر محتويات إضافية وتسميها ألعاب بينما CDProjekt Red يُصدرون ألعاباً كاملة تحت مسمى محتوى إضافي” وأنا أتفق بشدة مع هذه المقولة، الإضافة تستاهل الوقت الي رح تقضيه فيها خاصة بسعرها الممتاز جداً.

طالب جامعي، إهتمامه بالألعاب بدأ منذ أيام الفاميلي وكبر معه إلى اليوم، ما يهتم بنوع معين من الألعاب ويحب تجربة التجارب الجديدة وإهتماماته تمتد للتقنية والأفلام والمسلسلات والأنمي (بتاع كلو)، وشعاره في الحياة: إنجوووي.

No Comments Found

Leave a Reply