تقييمات

مراجعة Kingdom Hearts HD 2.8

النسخة الي بنينا عليها المراجعة: البلايستيشن4

بإمكانك تسمع إنطباعنا للعبة في الحلقة: 174

لعبة Kingdom Hearts HD 2.8 هي أخر وأحدث إصدار في السلسلة الشهيرة والمحبوبة، اللعبة عبارة عن ريماستر لجزئين سبق وصدرا من قبل على أجهزة أخرى بالإضافة لفلم يعتبر كحلقة وصل للجزء الثالث والمُترقب على أحر من الجمر. اللعبة تحتوي على ثلاثة أجزاء سوف نتطرق إليها جميعاً هنا.

Dream Drop Distance

– أول تكملة فعلية بعد الجزء الثاني

واحدة من أهم مميزات هذا الجزء هو كونه الجزء الوحيد لحد الأن الذي يكمل على أحداث الجزء الثاني من السلسلة بشكل مباشر. كل الأجزاء الأخرى كانت مجرد أجزاء فرعية ولا تربط الجزء الثاني بالثالث والمترقب نزوله قي السنوات القادمة. أحداث هذا الجزء هي مهمة لمعرفة القصة كاملة لمنع أي إرتباك عند لعب الجزء الثالث.

– الموسيقى الممتازة جداً

طبعاً من البديهي والمُسلم به أن لعبة كنجدُم هارتز سوف تحتوي على موسيقى ممتازة وعلى مستوى خيالي من الأداء، في الواقع، نسخة هذا الجزء من معزوفة Dearly Beloved هي نسختي المفضلة من بين جميع النسخ الأخرى!

– تشكيلة العوالم

على الرغم من وجود بعض الملاحظات على تصميم المراحل (سأتطرق لها لاحقاً) إلا أن نوعية العوالم نفسها تظل جيدة جداً في ظل وجود عوالم مثل عالم ترون أو عالم الفرسان الثلاثة وشخصياتهم المميزة والممتعة.

– الأكشن الممتاز

في نهاية الأمر تظل Dream Drop Distance لعبة أكشن بشكل رئيسي. ولحسن الحظ أستطيع القول وبكل ثقة أنها إستطاعت أن تصيب الهدف بإمتياز من هذه الناحيm، نظام الـFlowmotion بالتحديد والمُستحدث كلياً هنا، كان متعة خالصة للإستخدام ورؤية جميع الحركات البهلوانية الممكنة خصوصاً وأن هذا النظام يُستخدم أيضاً للتنقل عبر المراحل وليس فقط لقتال الأعداء.

– تموضع الأعداء

واحدة من أهم النقاط السلبية التي لاحظتها في اللعبة هي الأستخدام المكثف لوضع الأعداء في شكل دائري أو على شكل حلقة، مما أدى بالتالي إلى إعتمادي أنا أيضاً إلى أستخدام أنواع الهجمات ذات المدى الدائري مثل هجمات الDive أو Balloon أكثر من الأنواع الأخرى مثل الهجمات التي تستهدف خط مباشر أو التي تستهدف الأعداء المرتفعين أو الطائريين.

– حركة ونوع الزعماء

بالحديث عن التكرار أيضاَ لاحظت أن أغلب الزعماء من نوع ال Dream Eatersيمتازوا بالحجم الكبير والتركيز على حركات طيران، مما تسبب أيضاً في جعل بعض الهجمات غير صالحة مثل الهجمات التي تستهدف أهداف أرضية غير طائرة أو الهجمات التي تعتمد على قذف الأعداء مثل هجوم Collision Magnet على سبيل المثال. هذه الملاحظة كانت فقط عند زعماء الDream Eaters بينما الزعماء الأخرين مثل Rinzler كانوا أفضل تصميماً وأكثر تنوعاً، مما أدى إلى تفضيلي لهم على زعماء الDream Eaters لكن لسوء الحظ وجودهم كان نادر جداً ويُعد على أصابع اليد الواحدة.

– تصميم الوحوش والمراحل

تصميم الوحوش – الDream Eaters – في هذا الجز كان دون المستوى، سواءً إذا كنا نتكلم عن الأعداء أو الحلفاء. هذا الشئ يتجلى خصيصاً عند مقارنتهم بوحوش الأجزاء الماضية مثل وحوش ال  Heartlessأو ال Nobodies. أما بالنسبة لتصميم المراحل فإن بعض المناطق مثل منطقة مكتب البريد في مرحلة Traverse Town أو المناطق المائية في مرحلة Prankster’s Paradise، كانت معقدة ومربكة زيادة عن اللازم وتفتقر إلى رؤية واضحة من حيث أين هي نقطتي البداية والنهاية وكيف نستطيع جعلهما واضحتين لللاعب.

– شعور “بالغُمرة” أو الـOverwhelming

لعلي من الأقلية التي واجهت هذا الشعور بحكم أن أغلب الألعاب التي ألعبها هي من النوع الهادئ والبطي مثل الJRPGs وال Visual Nove لكني دائماً ما شعرت عند لعب ألعاب السلسلة بشعور غامر وكأن هذه الألعاب هي فوق مستوى تحملي. والسبب بإعتقادي يعود إلى المبالغة في إستخدام المرئيات في تصميم المراحل والأعداء مما يؤدي إلى إزدحام مرئي وعقلي.

– الألعاب الجانبية أو الـ Mini Games

الألعاب الجانبية في Dream Drop Distance كانت أقل من المستوى. غابت عنا مراحل الـ Gummi Ship الممتعة وحلت محلها مراحل الـ Dive Mode الرتيبة والمملة، أيضاً بعض الألعاب الجانبية التي كانت تعتمد على شاشة اللمس على جهاز الـ 3Ds لم تنتقل بسلاسة إلى جهاز ال PS4بسبب إستخدام ال Touch Padعلى جهاز التحكم.

– الأداء الصوتي المتفاوت

الأداء الصوتي لشخصيات سكوير مثل سورا وريكو أو نيكو كان سيئ بنظري وخالي من قوة التعبير مقارنةً بالأداء الممتاز لشخصيات ديزني مثل ين سِد أو كلو.

Birth by Sleep – A Fragmentary Passage

– الجرافيكس وتطور واضح

الجرافيكس في هذه اللعبة من الـ character models إلى تصميم الخلفيات مروراً بالمؤثرات الخاصة كالـ particle effects كانت ممتازة جداً وتعتبر قفزة ملحوظة عن الأجزاء الماضية خصوصاً عند مقارنتها جنباً إلى جنب مع Dream Drop Distance الموجود في نفس الكولكشن

– نظام القتال الممتاز

نظام القتال هنا كان أيضاً ممتاز وسلس جداً، أكثر ما أستمتعت به هنا كان تجربة جميع ال Styles وال Situation Commands المختلفة والتي تعتمد بشكل أساسي على طريقة قتالك وأسلوب لعبك.

– عمر اللعبة

أكتب “لعبة” بتحفظ هنا، بكل بساطة لأن عمر اللعبة قصير جداً بحيث يجعلها أقرب إلى الDemo من كونها لعبة كاملة متكاملة.

Kingdom Hearts χ Back Cover

هو عبارة عن فيلم قصير ولا يوجد به أي نوع من اللعب، لذلك لا يوجد تقييم فعلي له.

في النهاية, اللعبة ممتازة لللاعبين الجدد الذين لم يتسنى لهم فرصة لعب Dream Drop Distance من قبل أو لللاعبين المخضرمين والذين لا يستطيعون صبراً لتجربة A Fragmentary Passage فقط لمعرفة كيف سوف يكون الجزء الثالث في المستقبل. إذا أنت لست من هذين النوعين، فأنصحك أن تنتظر وتشتري اللعبة بعد التخفيض.

 

 

لاعب مخضرم ومختص بالألعاب اليابانية، لكن لا تسأله عن الألعاب الأجنبية ولا بيعطيك إجابته التقليدية: "غاسل يديني منها". أول جهاز لعب عليه كان الأتاري 2600 و تصنيفه المفضل هو الJRPGs.

No Comments Found

Leave a Reply